الرئيسية / مقالات وتحليلات / الإلحاد والمارقة وزيارة القبور

الإلحاد والمارقة وزيارة القبور

الشيخ نور الدين العابد

 

المحور الأول :

إلحاد الشباب بسبب المارقين عن الدين

يعتصر الألم قلوب المسلمين في أرجاء المعمورة كلما زاروا مكة والمدينة ومروا على القبور الدوارس في بقيع الغرقد تلك البقعة التي طالما زارها النبي الأكرم محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) لما روت السيدة عائشة أن النبي كان يخرج إلى البقيع، فيقول: السلام عليكم دار قوم مؤمنين وإنا إن شاء الله بكم لاحقون، اللهم اغفر لأهل بقيع الغرقد». (المصدر المجموع لمحيي الدين النووي: جزء5/ صفحة 309) ،
لقد قام المارقون عن الدين بهدم هذه القبور يريدون بذلك هدم حضارة الإسلام تمهيداً للقضاء على الإسلام فمحو الأثر يؤدي بالنتيجة الى محو المؤثر فآثار وقبور عظماء الإسلام دالة على وجود الإسلام وقد سار على نهج المارقة أحفادهم ففجروا المساجد ودور العبادة وقبور الأنبياء والأولياء وهم يرددون عبارات الله أكبر ومحمد رسول الله مشوّهين بذلك صورة الإسلام ومنفذين الجزء الأكبر من الخطط اليهودية والصليبية لضرب وتحجيم دور ديننا الحنيف , ومع أبواق الإعلام تحول الإسلام وللأسف الى صفة الإرهاب مما جعل الكثير من الشباب الذي لم يتحصن بالعلم والإيمان يتحول الى شباب لاديني وشباب إلحادي لا يلتزم بالقيم الإسلامية السمحة بل صار يحارب ويشتم ويطعن بالمقدسات جهرة وبلا حياء ، وكل ذلك بسبب المحسوبين على الدين والذين نقلوا صورة مرعبة وقاتمة عن دين الرحمة والخير والصلاح وهؤلاء الشباب انزلقوا في مهاوي الشيطان وانحرفوا عن جادة الصواب وتلقفتهم الأيادي الخبيثة والعقول الملوّثة بالكفر والإلحاد , فلابد لنا من نجدةِ هؤلاء الشباب وإعادتهم الى رشدهم وصوابهم ويتم ذلك بتوعيتهم وتعليمهم وإقناعهم بأن ما يحاك ضدهم من مؤامرات ودسائس فإن الغاية منه هو تدميرهم وتدمير القيم والمثل السامية التي خلق الإنسان لأجلها وقد رسم لنا كتاب الله تعالى الكيفية التي نحاكي بها عقول الشباب بقوله (ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِۖ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُۚ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِۖ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ ) النحل (125) فالكلام والنقاش يكون سلساً مؤثراً بطريقة تكسب بها قلوب الآخرين قبل عقولهم ولو حصل جدال ونقاش معهم فعليك بالمجادلة بالحسنى بعيداً عن التعصب والغلظة والقسوة ، وهناك مسألة مهمة وضرورية وهي خلق شباب مؤمن واع يمتلك الأسلوب المؤثر بأقرانه من الشباب لاننا نعلم بأن الشباب يسمعون ويتفاعلون مع من هم بأعمارهم فالدور والمسؤولية ملقاة على عاتقنا ومن هنا انبثقت فكرة الشباب المسلم الواعد .

المحور الثاني:

مشروعية زيارة القبور

وردت الروايات المتواترة من كل المسلمين على زيارة قبور رسل الله وأنبيائه وأوليائه عليهم السلام وبالخصوص قبر النبي المصطفى (صلى الله عليه وآله وسلم ) ،ونقلت الروايات الصحيحة والمعتبرة ما كان يقوم به نبينا الأكرم من زيارة للبقيع وشهداء أحد وغيرهم ، وهذا ما سارت عليه الأمة (وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا)[الحشر: 7].
وقد كان (صلى الله عليه وآله وسلم) يعلّم أصحابه إذا زاروا القبور أن يقولوا: السلام عليكم أهل الديار من المؤمنين والمسلمين وإنا إن شاء الله بكم لاحقون، نسأل الله لنا ولكم العافية اللهم اغفر لأهل بقيع الغرقد).( راجع المجموع لمحيي الدين النووي: 5/309)
فإن زيارة القبور يحصل بها الإنسان المؤمن على الأجر والثواب والقربة الى الله تعالى فهي تذكر بالآخرة ويحصل بها الشخص على العظة والعبرة فيتذكر أهله الذين رحلوا وأصدقائه وما تركوا خلفهم سوى الذكرى ولم يبق لهم في الدنيا شيء فيتيقن بزوال وفناء هذه الحياة وأنه لابد من الانتقال الى عالم آخر فسيلحق بهم عاجلاً أم آجلاً وأنه ميت ومقبور مثلهم وأن قبره أما روضة من رياض الجنة إن كان من المطيعين لله ، أو حفرة من حفر النيران إن كان من العاصين ثم إن الحياة والإقامة في القبر ليست دائمة ولا نهائية، ولكن بعدها البعث والنشور والقيام لله رب العالمين. هذه المعاني كلها فيها العظة والعبرة للزائر للقبور، وهذه المعاني كذلك تذكر الزائر بالآخرة والحساب كما قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم: “زوروا القبور فإنها تذكركم الآخرة”. (مجمع الزوائد للهيثمي: 3/58).

عن مركز المنهج الوسطي

شاهد أيضاً

وسطية الإمام الجواد وعدله

مقال: شيماء الموسوي الإمام الجواد : هو أبو جعفر بن علي الجواد وهو التاسع من …

25 تعليق

  1. #البقيعُ_ساحةٌ_كشفتِ_التكفيرَ
    المحاضرة الرابعة والثلاثون “وقفات مع….توحيد ابن تيمية الجسمي الأسطوري”
    https://www.youtube.com/watch?v=iXuiEkqNtVQ&t=658s

  2. صالح الربيعي

    موفقين ان شاء الله موضوع رائع جدا

  3. بسم آلله الرحمن الرحيم

    الهاكم التكاثر حتى زرتم المقابر

    دليل استحباب زيارة القبور

  4. وفقكم الله واحسنتم

  5. علي المناصر

    وفقكم الله ورعاكم موضوع راقي لقد استفدنا واتضحة لنا اشياء كنا لم نسمع بها

  6. ابو سارة الشامي

    احسنت…وفقكم الله

  7. موفقين

  8. وفقكم الله تعالى

  9. وفقكم الله لنصرة الحق

  10. امل علي سلمان

    هدم القبور جريمة نكراء ترتكبها ايادي تكفيرية جائرة وعقول مريضة

  11. مقال أكثر من رائع

  12. حسام الشمري

    موفقين ان شاء الله

  13. اليوم الشباب هم القوى الموجوده وهم الطاقة التي تمد بروحها من أجل تغير الظروف وانتم تلاحظون ماهي الفطره التي يحملونها والطاقة الموجودة عندهم فقط نريد من يجمع هذه الطاقات وبناء مجتمع شبابي رائع ومثقف . وهذا يكون بجهود كتابنا وقرائنا وابائنا وكيف يتعامل معهم بأسلوب تربوي وأخلاقي . والبحث رائع ويستحق هذا التعليق

  14. وفقكم الله لكل خير شيخ عابد

  15. العراقي العربي

    بارك الله بك اخي الكاتب وسلمت اناملك

  16. صالح الربيعي

    احسنتم حياكم الله

  17. صالح الربيعي

    احسنتم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *