الرئيسية / مقالات وتحليلات / الشباب قطب رحى الوسطية والاعتدال لمواجهة التطرف والإرهاب

الشباب قطب رحى الوسطية والاعتدال لمواجهة التطرف والإرهاب

حيدر السلطاني

يعد الشباب اليوم الفئة الأكثر تضررًا من موجات الإرهاب والتطرف وقد اُستُغلت هذه الفئة من قبل الجماعات التكفيرية ليكونوا وقودًا لمحرقة نصبت باسم الدين في كل مكان وزمان تواجد فيه المتطرفون بشتى أنواع القتل والدمار وأن ما نقوله من أن داعشًا وغيرها من الجماعات الإرهابية من أنهم إرهابيون فهو في الحقيقة تمييع لواقعهم وما ندعيه من أن التكفير سمة وخصلة من خصال التطرف تسيس للمصطلح (التطرف) وتحييد له عن حقيقته في الفكر والسلوك الاجتماعي إن التكفيريين ليسوا إرهابيين وحسب بل متطرفون خارجون عن الدين و القانون و الأخلاق والإنسانية ولابد من توفير مساحة فكرية في التعامل معهم ومواجهتهم وحماية المجتمعات والأفراد من شرهم والاكتواء بجحيم الإرهاب الذي يعد من أعلى درجات التطرف والإجرام ، وما ذلك إلا لأنه اختلط بعادة أو امتزج بعبادة وتسلط على فرد أو جماعة.
إن موضوعة تطلع الشباب إلى البطولة اُستُغل بشكل مفرط من قبل هذه الجماعات المتطرفة، وربما هو من أهم عوامل استقطاب الشباب من كلا الجنسين للتنظيمات الإرهابية في منطقتنا وفي العالم ولا بد إذًا من تفعيل قنوات مهمة لاستيعاب طاقات الشباب وتلبية تطلعاتهم لإظهار بطولاتهم وتوعيتهم بمعنى البطولة الحقيقية وهذا من أهم الفعاليات في هذا الصدد أضف لذلك أن حملات الكراهية والحقد على الآخر جراء التطرف الذي اُستُغل من بعض الطائفيين ومروجي الفتنة بين الشباب ما يهيؤ لانسداد الأفق في وجوه الشباب فنحن في حاجة إلى نشر ثقافة الاعتدال والوسطية ودعم الصور الإيجابية للمستقبل وهذه مسؤولية جميع مؤسسات المجتمع (الحكومية وغير الحكومية والمرجعيات الدينية والأزهر الشريف ودور الإفتاء ومراكز البحث العلمية ومنظمات المجتمع المدني والمعاهد والجامعات) ربما بعض هذه المؤسسات هو جزء من المشكلة بسبب ما تمتلك من موروث ثقافي يساعد على نمو هكذا أفكار متناثر بين دفات الكتب ومع هذه الحقيقية علينا أن نتحرك ونبحث ونتعاطى بما يتم إنتاجه من تصفية لهذه الموروثات لدى الفريقين بيد كبار الأئمة من محققي الأمة والذين يمثلون قمة الاعتدال والوسطية في الفكر والسلوك ولا صعوبة في معرفة من اتخذ الوسطية والاعتدال عقيدة (سلوكًا ومنهجًا) لتفرده في ذلك ومن خلال عملية مسح على محركات البحث في الشبكة العنكبوتية سوف تظهر أيقونة الاعتدال والوسطية الحديثة أعني المحقق الصرخي الحسني الذي استطاع بمرحلة زمنية وجيزة أن يعيد حركة التجديد في الخطاب والتفكير الديني عن طريق بحوث موضوعية عقائدية وتفسيرية وتاريخية ولا سيما ما تم إبرازه في بحث (وقفات مع… توحيد ابن تيمية الجسمي الأسطوري) حيث يمثل النموذج العلمي البحثي المتكامل لردم الأفكار الإرهابية المتطرفة وبطرق علمية أكاديمية للقضاء على ظاهرة التطرف وتجفيف ممنهج لمنبع الإرهاب والتطرف الفكري المنتشر في كتب منظر ومؤسس الإرهاب والتطرف ما يسمى شيخ الاسلام ابن تيمية .
وعلى أساس هذا الأمر المفروض من الجميع (مؤسسات حكومية أو غير حكومية وأفراد) تهيئة البرامج والندوات التي تنشر وتساعد على أن يكون الشباب هم قطب الرحى في نشر الاعتدال والوسطية في مواجهة التطرف والإرهاب بكل صنوفه ومسمياته و رموزه وأقطابه الفكرية وأن يتبنى الشباب المبادرة في المواجهة الفكرية و نحن في حاجة إلى تعزيز الثقة في الحاضر ودعم الإيمان بالمجتمع والقبول بالآخر وإلى أي جهة ينتمي افراده والولاء لهم : ثقافيًا وسياسيًا وإعلاميًا و ليس عن طريق الدعاية الممجوجة وإنما وفق منتجات منهجية ذكية وذات تأثير واقعي وفعلي وهذا المنهج القائم على أساس المواجهة الفكرية لأفكار المتطرفين بيد الشباب بمنزلة عملية تلقيح فكري للشباب وهي الحل الأمثل والصحيح لطرد هكذا أفكار شاذة ومنحرفة ومتطرفة من مجتمعنا نهائيًا ونشر ثقافة الوسطية والاعتدال وتكثيف وترسيخ مفاهيمها في المجتمع نظريًا وعمليًا.
ولو تأملنا في تاريخنا الإسلامي وتراثنا الأخلاقي لوجدنا أن مفاهيم الوسطية والاعتدال ونبذ العنف والتطرف المجتمعي هي الشائعة والطاغية في زمن الرسول محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) وسيرة أهل البيت النبوي (عليهم السلام) وخط الصحابة (رضوان الله عليهم ) زاخرة ومليئة جدًا بهذه المعاني السامية .
أما فعل هؤلاء التكفيرين الإرهابيين المتطرفين من الجماعات المتطرفة بأصنافها ومسمياتها و توجهاتها العقدية المختلفة لا تمت للإسلام بصلة وما ترتكبه من إجرام لم يحصل مثله على طول خط التاريخ الإجرامي للمنظمات والأفراد .

عن المنهج الوسطي

شاهد أيضاً

الاعتدال والوسطية من أهم الصفات البارزة لثورة أبي الأحرار الحسين بن علي

إعداد: سامي البهادلي لا يخفى على كل عاقل ومنصف في العالم سواء كان يعتنق الدين …

63 تعليق

  1. المفروض هذا الكلام يطبق من زمان حتى ننقذ شبابنا من الضياع الذي يحيط بهم .

  2. فنحن في حاجة إلى نشر ثقافة الاعتدال والوسطية ودعم الصور الإيجابية للمستقبل وهذه مسؤولية جميع مؤسسات المجتمع (الحكومية وغير الحكومية والمرجعيات الدينية والأزهر الشريف ودور الإفتاء ومراكز البحث العلمية ومنظمات المجتمع المدني والمعاهد والجامعات)
    كلام دقيق ويحتاج الى متابعة وتطبيق.شكرا للكاتب ولمركز المنهج الوسطي لتوعية الفكرية على جهودهم لاشاعة الاعتدال والوسطية .

    • من خلال عملية مسح على محركات البحث في الشبكة العنكبوتية سوف تظهر أيقونة الاعتدال والوسطية الحديثة أعني المحقق الصرخي الحسني الذي استطاع بمرحلة زمنية وجيزة أن يعيد حركة التجديد في الخطاب والتفكير الديني عن طريق بحوث موضوعية عقائدية وتفسيرية وتاريخية

  3. الشباب يتعرض الى هجمة تجهيل ممنهج من قبل الحكومة والمجتمع يتحمل قسم من المسؤولية بترك الشباب بلا مراقبة .

  4. اغلب شبابنا دمرتها الكوفي شوبات نريكله ومخدرات والشباب مايعة من التكنيك .

  5. المجتمع العراقي مليئ بالطاقة الشابة العاطلة عن العمل وبلا اي نشاط ..

  6. السيد محمود الحسني الصرخي وضع يده على الجرح الذي ضيع الشباب نحو التطرف والارهاب فعلا ابن تيمية وفكره الشاذ سبب ضياع وضلال كثير من الشباب وارتمائهم في حضن المنظمات الارهابية.

  7. أغلب شبابنا عاطلين عن العمل وثقافتهم متفاوته ويحتاجون الى من يرعاهم ويهيئ لهم برامج توعية وأرشادية لسد الفراغ الممل الموجود عندهم وهذا اهم الاسباب التي جعلت بعض الشباب يلتحق بداعش وغيرها من المنظمات ارهابية .

  8. مالك الشمري

    الشباب دورهم مهمش ومستغليين من قبل جهات دينية وحزبية ومجموعات ارهابية وحتى بعض العصابات التي تتاجر بالمخدرات .

  9. سعاد محمد البياتي

    أين جماعة…… برلمان الشباب …….
    من هذه الموضوعات الراقية لا نسمع بهم الا حين يزمرون ويطبلون لرموز واقطاب الفساد السياسي ؟!!!.
    وفقك الله استاذ حيدر السلطاني موضوع غاية في الاهمية.

  10. صادق المنصوري

    عملية الفلترة للموروث الكارثي لابن تيمية وافكارة المتطرفة تحتاج الى جهود أكاديميات مختصة بهذا الشأن ,وما يقوم به السيد الاستاذ تعتبر بداية النهاية لهذا الفكر المتطرف وتجفيف راقي لمنبع الارهاب والتطرف.

  11. حسين الوائلي

    بارك الله بكل من يعمل وباخلاص لإنقاذ شبابنا من الغلوا والتطرف في الدين .

  12. ناصر البصري

    ولو تأملنا في تاريخنا الإسلامي وتراثنا الأخلاقي لوجدنا أن مفاهيم الوسطية والاعتدال ونبذ العنف والتطرف المجتمعي هي الشائعة والطاغية في زمن الرسول محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) وسيرة أهل البيت النبوي (عليهم السلام) وخط الصحابة (رضوان الله عليهم ) زاخرة ومليئة جدًا بهذه المعاني السامية .
    أما فعل هؤلاء التكفيرين الإرهابيين المتطرفين من الجماعات المتطرفة بأصنافها ومسمياتها و توجهاتها العقدية المختلفة لا تمت للإسلام بصلة وما ترتكبه من إجرام لم يحصل مثله على طول خط التاريخ الإجرامي للمنظمات والأفراد .
    سلمت يمناك أستاذ حيدر السلطاني كلام ذهب .

  13. ابو زهراء العبيدي

    الدين أفيون الشعوب ….كل مشاكلنا ومصائبنا من المتدينين الارهابيين والمليشاااوين.

  14. سيف عبد القادر

    لو ترك الامر للشباب بدون تدخل اهل العمايم الفاسدة من الفريقيين لكنا افضل الشعوب
    شبابنا راقي و واعي لكن اثروا عليهم الفاسدين.

  15. كمال النصراوي

    المفروض الشباب يتحملون دورهم في إنقاذ مجتمعهم من الارهاب الفكري بعد ان تخلصنا منهم عسكريا.

  16. د.عبد الكريم الجبوري

    علينا أن نتحرك ونبحث ونتعاطى بما يتم إنتاجه من تصفية لهذه الموروثات لدى الفريقين بيد كبار الأئمة من محققي الأمة والذين يمثلون قمة الاعتدال والوسطية في الفكر والسلوك ولا صعوبة في معرفة من اتخذ الوسطية والاعتدال عقيدة (سلوكًا ومنهجًا) لتفرده في ذلك ومن خلال عملية مسح على محركات البحث في الشبكة العنكبوتية سوف تظهر أيقونة الاعتدال والوسطية الحديثة أعني المحقق الصرخي الحسني الذي استطاع بمرحلة زمنية وجيزة أن يعيد حركة التجديد في الخطاب والتفكير الديني عن طريق بحوث موضوعية عقائدية وتفسيرية وتاريخية ولا سيما ما تم إبرازه في بحث (وقفات مع… توحيد ابن تيمية الجسمي الأسطوري) حيث يمثل النموذج العلمي البحثي المتكامل لردم الأفكار الإرهابية المتطرفة وبطرق علمية أكاديمية للقضاء على ظاهرة التطرف وتجفيف ممنهج لمنبع الإرهاب والتطرف الفكري المنتشر في كتب منظر ومؤسس الإرهاب والتطرف ما يسمى شيخ الاسلام ابن تيمية .
    كلام تام ..أحسنت أستاذ حيدر السلطاني لك خالص الاحترام والتقدير .

  17. لقمان عبد الخالق

    أين اصحاب الامراض المزمنه والعاهات المستديمة بما يسمون (اصحاب الكفاءات والشهادات) من هذا الصرح العملاق!!!!؟.
    أما آن لهم ان يستفيقوا من سباتهم ويشاركوا في انقاذ شبابنا وشاباتنا من حملات الضياع الممنهج !!!.

    أصحاب العاهات كفى نوووم .

  18. رشا سمير القريشي

    استاذ حيدر أغلب طلاب الجامعات وـساتذتها يحتاجون الى دورات تقوية بحب المجتمع لان اغلبهم همهم أنفسهم فقط.
    شكرا لك على هذا الطرح القيم .

  19. شكراً…. لمركز المنهج الوسطي لنشر الاعتدال والوسطية

  20. حوراء محمد الركابي

    بصراحة هذا الكلام أول مره أسمع بيه يعني معقولة هذا الكلام والطرح بالعراق اللي أنخر نخر طائفية وكراهية !!!.

    والله تستحقون كل الاحترام والتقدير .

  21. د. علي الخزعلي

    كل الشكر والتقدير للاستاذ السلطاني ولمركز التوعية الفكرية لنشر الاعتدال والوسطية على جهودهم الاكثر من رائعة .

    وأعجبني حدًا كلام الاخ لقمان عبد الخالق :

    ( أين اصحاب الامراض المزمنه والعاهات المستديمة بما يسمون (اصحاب الكفاءات والشهادات) من هذا الصرح العملاق!!!!؟.
    أما آن لهم ان يستفيقوا من سباتهم ويشاركوا في انقاذ شبابنا وشاباتنا من حملات الضياع الممنهج !!!.

    أصحاب العاهات كفى نوووم .)

    كلام في الصميم !!!.

  22. الشباب يحتاج الى برامج ومؤتمرات وندوات بحب المجتمع لان وللأسف الشديد بسب ما مربنا من ظروف وتسلط لداعش تحطم النسيج الاجتماعي للمجتمع ونحتاج ان نتخلص من مؤثرات المتدينين وشيوخ العشائر.

  23. الجميع يراهن على الشباب فينبغي ان ننتزع شبابنا من الارادات الحزبية والطائفية ووضعم بايادي امينه لكي نصحح بهم مسير الامة التي انحرفت عن مسارها الحقيقي

  24. محمد يعرب الدليمي

    الدور الريادي االذي وضعه قائد الاسلام محمد صلى الله عليه واله للانسانية من خلال عدم التفرقة هو ناتج مايعمله المخلصون الان من اتباع السيد الصرخي في نشر التوعية الفكرية للوسطية والاعتدال

  25. المفروض الشباب يتحملون دورهم في إنقاذ مجتمعهم من الارهاب الفكري بعد ان تخلصنا منهم عسكريا.

  26. الشعب العراقي عاشت على دمار

  27. الشباب من الحكومة والحكومة للشباب

  28. وفقكم الله على المقال الرائع

  29. بوركتم اخوتي حياكم الله انشاء الله املنا بكم يالله وفق الشباب المخلص

  30. لكل امة لابد من قيادة واعية متفاعلة تعيش آلامها وتتحسس همومها وتتصدى للأفكار الضالة المنحرفة التي يروج لها الأعداء …، فكانت ولازالت المرجعية الرسالية المتمثلة بالسيد الصرخي الحسني التجسيد الحقيقي الواقعي للقيادة الرسالية التي حملت رسالة الإسلام ونهج الأئمة الأطهار وترجمته إلى سلوك ومواقف وأفعال لترسم لنا أروع لوحة وأنبل أنموذجا للإقتداء والأسوة بنبي الإسلام واله الكرام

  31. هنيئاً لك أيها الكاتب القدير على هذه الطرح الوسطي الجميل في إيصال الحق وسبل التعايش السلمي بين الناس أتمنى من كل الكتاب والمثقفين وأصحاب الشأن من السير على هذا النهج

  32. رعد عبدالعالي

    اذا صلح الشباب صلح المجتمع

  33. ابو فاطمة الخيكاني

    ثقافة الاعتدال والوسطيةشكرا للكاتب ولمركز المنهج الوسطي لتوعية الفكرية على جهودهم لاشاعة الاعتدال والوسطية .

  34. ابو علي مرتضى الذهبي

    لا يتم محاسبة الفاسد بفاسد
    لأنهم يعتاشون عليها ويتغذون منها

  35. سامر الفلاحي

    ثقافة الاعتدال والوسطيةشكرا للكاتب ولمركز المنهج الوسطي لتوعية الفكرية على جهودهم لاشاعة الاعتدال والوسطية .

  36. احسنتم
    لابد من الاهتمام بالشباب واعطاءهم الرعاية التي تحقق امالهم وتطلعاتهم لكي ينشا جيل صحيح

  37. لا يمكن استبدال فاسد بافسد منه لأننا لو عملنا بذلك لا فائده من كل هذه الامور
    لذلك علينا دفعهم الى مزبلة التاريخ فعلا .

  38. #الزهراءُ_مدرسةُ_الصبرِ_والاعتدالِ
    حقائق في كتاب سير أعلام النبلاء حول انشغال أئمة المارقة بجمع الأموال!!!
    http://gulfup.co/i/00676/f7qp3yiiua6w.png

  39. حسن المجتبى

    الشباب هم سواعد الوطن

  40. وفقكم الله

  41. الشباب لهم الدور البارز في بناء المستقبل والنهوض به نحو الافضل

  42. ابو علي الجابري

    نعم اذا صلح الشباب صلح المجتمع وهاذه مسؤلية الجميع حيث الفتن والانحراف
    واول من كتب وبين ودرء الفتنة وانتهج الوسطية والاعتدال هو المحقق الكبير
    السيد الصرخي الحسني

  43. جويد الشرهاني

    الشباب منجم ذهب لا ينفذ ..وعلى الدولة استثمار طاقات الشباب .

  44. للاسف شبابنا يعانون من الاهمال والضياع المقصود (والحكومه ملتهيه بالبوك بلا رقيب ولا حسيب).

  45. زهراء جواد المرياني

    على المرجعيات الدينية ان تتحمل مسؤوليتها تجاه الشباب لو صاروا مثل الحكومات العراقية ملتهين بالبوك والفساد..الشباب بذمتهم والله سبحانه وتعالى يحاسبهم اشد حساب يوم القيامة اذا قصروا بحق الشباب.

  46. شبابنا فيهم الخير والبركة وان شاء الله يقضون على فكر الدواعش ويستعينون بما طرح السيد محمود الصرخي من فكر اسلامي صافي لتهديم فكر الارهاب وامامهم ابن تيمية .

  47. حيالله مركز المنهج الوسطي
    وحيالله كل شريف وغيور يحاول يخلص شبابنا من الارهاب .
    وحيالله السيد الصرخي راعي العلم والمعرفة.
    وحيالله الابطال الكتاب بمنهج الوسطي ..الله يوفقكم

  48. شدهان العادلي

    الف رحمه على والديك سيد محمود الحسني الصرخي بفضل علمك واخلاقك وتربيتك ظهرت هذه البذرات الطيبة اللي تدعوا للاعتدال والوسطية وتوعي الشباب في وقت الكل تتحدث بالمذهبية والمكون والمناطقية .
    الله يبارك بيك استاذ حيدر وبكل اخوانك بالمركز الوسطي ..

  49. الشباب هم الثروة التي من خلالها تحصل البلدان والبلادان المتقدمة الى اعلى مستوى من التقدم الفكري والثقافي وتجد المجتمعات التي لاتهتم بزرع جيل شبابي واعي متحضر ؛ تعيش انتكاسات نقيضة للتقدم فتتلاشى هذه الاجيال وتضيع الشعوب وتفقد تلك الثروة التي هي من اعظم الثروات المتوارثة ؛ وخير شاهد ماتعيشه مجتمعاتنا وللأسف الشديد من ضياع للشباب وعدم الاهتمام بهم وعدم تغذيتهم الروحية الصحيحة وتحصينهم الفكري جعل من تلك الشعوب بلدان متأخرة جدا لاتحضىاهتماما او مكانة في قائمة التقدم العالمي؛ لكن لابد من بصيص امل لابد من شعلة طريق تغير لنا هذا الواقع المرير ؛ ولطفا من الرحمن الرحيم وجد ذلك الامل جاءت تلك الشعلة التي تنير ذلك الطريق نحو الرقي والتكامل الفكري واحتواء تلك الشريحة الشبابية وبأهتمام انه رجل نذر نفسه وضحى بوقته براحته بكل مايمتلك من طاقات من اجل الوصول الى قمة الهرم بتأهيل جيل واعي يتحمل مسؤلياته ونقذ شعبه من الانحطاطات التي تراكمت في العقود المنصرمة ؛ واخيرا لا استطيع القول الا ان انحني جلالآ لتلك الشخصية الفذة لذلك العملاق بكل ماتحمله من معاني ساميات انه المحقق والاستاذ السيد الصرخي الحسني الذي ابى الا ان يغير المسار الشبابي من التيه والضياع نحو التقدم للوصول بشبابنا الى مكانهم الحقيقي وهو رأس الهرم… تحياتي للاستاذ الناشر الاخ حيدر تلسلطاني.

  50. نحن بحاجة إلى نشر ثقافة الاعتدال والوسطية ودعم الصور الإيجابية للمستقبل

  51. حيدر السلطاني

    شكرًا من الاعماق………. لكل من ترك بصمة هنا وكلماتكم اخوتي مصدر شرف وألهام لي …حياكم الله جميعًا.

  52. الشباب هم ثروة العراق وعلى الدولة الاهتمام بهم وتوفير فرص عمل لهم

  53. سيد فلاح الذبحاوي

    #الزهراء_رمز_الاعتدال_والوسطية. .

  54. مايتطلبه الشباب هو السلامة والخير لهم وللاخرين
    ولايطلبون شيئا اخر غير ذلك

  55. محسن البري

    الشباب هي النواة الحقيقة لارساء دعائم الاعتدال والوسطية وخلق روح التالف والمحبة بين المجتمعات والابتعاد عن منهج التكفير والطائفية

  56. الشباب على حافة الهاويه لابد من مخلص ومنقذ نعم الشباب يتعرضون لهجمات نفسيه بسبب الافكار المنحرفه والعصب الطائفي المقيت .

  57. ابومحمد الجميلي البابلي

    المشرو ع الرسالي للمنهج الوسطي هو عبارة عن مشروع اصلاحي هادف الى خلق روح الايثار والتضحية والاعدال وحب الاوطان لدى الشباب

  58. احسنتم…وفقكم الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *